السعودية توداي
مواعيد زيارة مسجد السلطان حسن وأسعار التذاكر وازاي اروح هناك بالمترو

مواعيد زيارة مسجد السلطان حسن وأسعار التذاكر وازاي اروح هناك بالمترو

مواعيد زيارة مسجد السلطان حسن وأسعار التذاكر وازاي اروح هناك بالمترو من الضروريات التي يجب العلم بها إذا كنت من مُحبي التاريخ الإسلامي القديم، حيث إن مسجد السلطان حسن في القاهرة يُعتبر واحدًا من أعظم الأمثلة على العمارة الإسلامية في العالم، ويعكس روعة الفن المملوكي في أبهى صوره، وقد بُني المسجد في القرن الرابع عشر بأمر من السلطان حسن بن الناصر محمد بن قلاوون، ويقع في منطقة القلعة بجوار قلعة صلاح الدين الأيوبي، مما يجعله ذو أهمية تاريخية واستراتيجية.

مواعيد زيارة مسجد السلطان حسن وأسعار التذاكر وازاي اروح هناك بالمترو

هو أحد أهم المعالم الإسلامية في القاهرة، ويعتبر من أروع الأمثلة على العمارة الإسلامية في العالم، ويقع المسجد في منطقة القلعة بالقرب من جامع الرفاعي، وقد بني في عهد المماليك خلال القرن الرابع عشر الميلادي، ويتميز المسجد بتصميمه الهندسي الفريد وزخارفه البديعة، مما يجعله واحدًا من أكثر الأماكن جذبًا للسياح والمهتمين بالتاريخ والعمارة الإسلامية.

إذا كنت من مُحبي زيارة الأماكن الإسلامية التاريخية القديمة، يُمكنك الذهاب إلى المسجد بداية من الساعة التاسعة صباحًا، وحتى الخامسة مساءً يوميًا، بينما خلال شهر رمضان المبارك، يمتد موعد فتح المسجد حتى وقت إقامة صلاة التراويح.

سعر تذكرة مسجد السلطان حسن

على الرغم من أنه قيمة تاريخية عظيمة على مر العصور، إلا أن سعر تذكرة المسجد تتميز بالملائمة للفئات المُختلفة، فقد جاءت على النحو التالي:

الفئة السعر بالجنية المصري
السائح الأجنبي 60
الطالب الأجنبي 30
الزائر المصري 20
الطالب المصري 10

 اقرأ أيضًا: حديث مع محمد علي حسان الخبير السياحي عن اثار مصر التاريخية

كيفية الوصول إلى مسجد السلطان حسن

أما عن طريقة الوصول إلى مسجد السلطان حسن، فيمكن ذلك بسهولة، وذلك من خلال الذهاب إلى محطة مترو الملك صالح، ومن ثم ميكروباص إلى السيدة عائشة.

نبذة عن مسجد السلطان حسن

بدأ بناء مسجد السلطان حسن في عام 1356م في عهد السلطان الناصر حسن بن محمد بن قلاوون، واستمر بناء المسجد لمدة سبع سنوات، وتم الانتهاء منه في عام 1362م، ويُعرف السلطان حسن بأنه كان من أقوى سلاطين المماليك، وقد أراد أن يكون المسجد مدرسة دينية تضم مدراس للأربعة مذاهب الفقهية الإسلامية الحنفي، المالكي، الشافعي، والحنبلي.

يمتاز مسجد السلطان حسن بتصميمه الضخم والرائع الذي يعكس القوة والرفعة، حيث يغطي المسجد مساحة شاسعة تبلغ حوالي 7906 متر مربع، ويتوسط المسجد صحن واسع مفتوح تحيط به أربعة إيوانات ضخمة، ولكل إيوان منها محراب ومنبر خاص به، والإيوان الأكبر هو الإيوان القبلي الذي يحتوي على المحراب الرئيسي للمسجد.

كما يحتوي المسجد على مئذنتين، الأولى ناحية الغرب تأتي بارتفاع 82 متر، أما الثانية من ناحية الشرق تأتي بارتفاع 74 متر، وتعد قبة مسجد السلطان حسن من أبرز معالمه، وهي تغطي قاعة الصلاة الرئيسية، وتتميز القبة بارتفاعها الكبير وزخارفها الداخلية الرائعة التي تضفي على المسجد جمالاً خاصًا.

المدخل الرئيسي للمسجد هو تحفة معمارية بحد ذاته، حيث يتزين بأبواب ضخمة مُزينة بالنحاس والزخارف الهندسية والنقوش القرآنية، ويؤدي المدخل إلى مساحة واسعة تؤدي إلى صحن المسجد.

 اقرأ أيضًا: أين تسافر بمفردك في المملكة العربية السعودية هذا الصيف

أهم ما يميز مسجد السلطان حسن

يُمثل مسجد السلطان حسن في القاهرة أحد أروع نماذج العمارة الإسلامية في العالم، وبتصميمه الفريد وزخارفه المُذهلة، يظل المسجد شاهدًا على عظمة الفن المعماري المملوكي وتأثيره العميق على العمارة الإسلامية في القرون الوسطى، وتعد زيارته تجربة لا تُنسى لمُحبي التاريخ والفن الإسلامي، وتأكيدًا على الإرث الحضاري العظيم الذي تركه المماليك في مصر، ومن أهم مميزاته ما يلي:

  • يقع المسجد في منطقة القلعة بالقاهرة، وهو مُطل على شارع محمد علي.
  • بدأ بناء المسجد في عام 1356م واستمر حتى عام 1362م، رغم أن السلطان حسن لم يعش ليرى اكتمال المسجد، إلا أن هذا المبنى أصبح رمزًا لعظمة العمارة المملوكية.
  • يتميز بالتصميمات التاريخية المميزة، حيث يتواجد محراب به زخارف ملكية على 4 أعمدة مصنوعة من الرخام.
  • كما يتواجد في المسجد ساقية لرفع المياه إلى المدرسة، بالإضافة إلى بئر بعمق 30 متر.
  • يمتاز مسجد السلطان حسن بتصميمه الفريد والمعقد، حيث يتخذ المسجد شكلًا مستطيلًا، حيث يمتد بطول 150 مترًا وعرض 68 مترًا، ويشغل مساحة قدرها 7906 مترًا مربعًا.
  • يضم المسجد مئذنتين شاهقتين تُعدان من أعلى المآذن في مصر، وبينهما يتواجد ضريح السلطان حسن.
  • المدخل الرئيسي للمسجد هو أحد أبرز معالمه، ببوابة ضخمة مزينة بالنقوش والزخارف الإسلامية المميزة، ويؤدي المدخل إلى ممر طويل ينتهي بساحة مركزية.
  • تُحيط بالساحة المركزية أربعة إيوانات، وهي عبارة عن قاعات كبيرة مُغطاة، ويُعد الإيوان القبلي هو الأكبر، حيث يتسع لعدد كبير من المصلين ويضم المحراب الرئيسي للمسجد.
  • تتوسط الساحة المركزية قبة ضخمة ترتفع نحو 30 مترًا، وهي مُصممة بشكل هندسي بديع يعكس الإبداع المملوكي في العمارة، والمحراب مكسو برخام ملون ويحيط به نقوش قرآنية بالخط الكوفي.
  • تتميز الزخارف في مسجد السلطان حسن بالدقة والتعقيد، حيث استخدمت النقوش الهندسية، بالإضافة إلى النقوش القرآنية، وتم استخدام الرخام الملون والفسيفساء لتزيين الجدران والأرضيات.
  • لم يكن مسجد السلطان حسن مُجرد مكان للصلاة، بل كان أيضًا مركزًا تعليميًا كبيرًا، حيث يضم المسجد مدرسة مخصصة لتعليم المذاهب الإسلامية الأربعة (الشافعية، المالكية، الحنفية، والحنبلية)، مما جعله مركزًا علميًا ودينيًا مهمًا في القاهرة.
  • كان لمسجد السلطان حسن تأثير كبير على العمارة الإسلامية، حيث استُخدمت تقنياته التصميمية والهندسية في بناء العديد من المساجد والمدارس الإسلامية الأخرى، حيث يُعتبر المسجد مثالًا رائعًا على الدمج بين الجمال الفني والوظيفية المعمارية.

يعتبر مسجد السلطان حسن رمزًا من رموز العمارة الإسلامية وأحد أهم المعالم التاريخية في القاهرة، وبجماله الفائق وتصميمه الهندسي المُدهش، يعكس المسجد فترة مُزدهرة من تاريخ المماليك في مصر، سواءً كنت مهتمًا بالتاريخ أو العمارة أو الدين، فإن مواعيد زيارة مسجد السلطان حسن وأسعار التذاكر وازاي اروح هناك بالمترو تقدم لك تجربة فريدة تجمع بين التأمل والجمال الفني.

اضف تعليق

Your Header Sidebar area is currently empty. Hurry up and add some widgets.